4 عناصر تحقق منها قبل إطلاق حملتك التسويقيّة

قمت للتو بوضع الكثير من المال في إطار حملتك التسويقيّة، وشعرت أنّك نفّذت بالفعل كل ماسيضمن نجاحها، يمرّ الوقت وتكتشف أنّ الحملة لم تحقق أهدافها الرئيسيّة، تبحث عن الأسباب ولكنّك متأكّد تماماً أنّك نفذت الخطوات الأساسيّة بدقّة، إذاً ما هي القطعة الناقصة؟ دعنا نساعدك في تذكّر بعض النقاط التي عليك أن تتأكد من مراعاتها في حملتك التسويقيّة.

يُعدّ التسويق أحد أهم العناصر الجوهريّة في أيّ عمليّة بيع في العالم، وتذهب نسبة كبير من ميزانيّة كلّ شركة إلى عمليّة التسويق لضمان وصول المنتج أو الحلّ الذي تقدّمه هذه الشركة إلى الزبون بطريقة سلسة تضمن إقباله على الشراء، لكنّ توظيفك لخبرات تسويقيّة مهمّة لن يكون كافياً لضمان نجاح الحملة التسويقيّة حتّى ولو استوفت كلّ الشروط.

تأكّد من ملائمة الخطة التسويقيّة وأسلوبها للمجتمع المستهدف:

إنّ الحصول على خبرات تسويقيّة مهمّة من بلدان أخرى قد يُحدث تغييراً مُفيداً على العقلية السائدة في الشركة، وقد يُحدث ذلك نهضة على المستوى التسويقي لمنتجات الشركة وحلولها، لكن من الضروري قبل الشروع في حملتك التسويقيّة أن تتأكّد من موائمة الأفكار التي تقدّمها الحملة للعقليّة الاجتماعيّة للشريحة المستهدفة.

ونحن هنا لا نتحدّث عن الأسلوب في العمليّة التسويقيّة، بل عن الأفكار التي يستخدمها في هذا الأسلوب، فالكثير من الأفكار التي قد تكون طبيعيّة في مجتمع ما من الممكن أن تكون مُهينة في مجتمعات أخرى وحتّى من الممكن أن تعرّضك لمشكلات قانونيّة.

وقد حدث ذلك بالفعل مع العديد من الشركات الأجنبيّة التي قررت الدخول إلى الأسواق العربيّة، فعلى الرغم من أنّها تمتلك أهمّ الكفاءات إلا أنّ العديد من حملاتها أثارت سخطاً لدى المجتمع لتعارضها مع عاداته وقيمه التي كانت غير واضحة لهم قبل إطلاق حملتهم.

 

استعن بأشخاص من البيئة المستهدفة وتحقق من ردود أفعالهم:

إذا شعرت أنّك قد تقع في الفخ السابق عند دخولك سوق غريبة عنك، فمن الاستراتيجيّات الفعّالة أن تعرض حملتك التسويقيّة على أفراد من المجتمع الذي تستهدفه حملتك التسويقيّة وارصد طريقة تأثيره عليهم، ناقشهم في الحملة واسألهم عن المعنى الذي وصلهم منها، تحقق من النصيحة السابقة التي قدّمناها لك،هل وجدوا في الحملة أمراً يتعارض مع قيم مجتمعهم.

لا تتردد في إجراء تعديلات مناسبة للحصول على النتيجة المُثلى واستمر بتطوير حملتك حتّى تصل إلى المستوى الذي تسعى إليه وتذكّر أن الصورة السيئة تحتاج وقتاً طويلاً لتُمحى من ذهن المشتري وأحياناً من الممكن أن تفقد زبونك للأبد إذا اعتقدت أنّ هذه الخطوات مبالغ فيها.

تحقق من مطابقة المنتج الذي تقدّمه لما تروّج له في حملتك:

فلنتفق أنّ كسب ثقة العميل بك يجب أن تكن أهم أولوياتك، ولضمان استمرارها أن تحتاج أن تكون صادقاً تجاهه، أيّ تلاعب أو خداع للعميل في حملتك التسويقيّة ستخسر هذه الثقة، ولن تكون استعادتها سهلة كما أسلفنا الذّكر.

ولنأخذ أنموذجاً شركة تيسلا أحد أهم الشركات العالميّة في عصرنا الحالي، التي لوقت طويل اتبعت استرتيجيّة لا تصرف فيها بنس واحد على العمليّة التسويقيّة، استراتيجيّتها تكمن في تقديم منتج بجودة لا يمكن منافستها يُرضي العميل بطريقة تجعله هو من يقوم بعمليّة التسويق بطريقة غير مباشرة، إذاً كانت في الحقيقة الجودة هي المعيار الأهم في منتجاتها والتي نالت بها ثقة العميل ورضاه لتغلّبها حتّى على توقعاته.

أشرِك موظفي الإنتاج في العمل التسويقي:

ربّما تكون هذه النصيحة غريبة بعض الشيء لكن دعني أشرح لك ذلك، من الضروري أن يطّلع أحياناً المسؤولون عن عمليات الإنتاج وتقديم الحلول على حملتك التسويقية قبل إطلاقها.

مسؤلوو التسويق هم أشخاص يمتلكون مهارة في عمليات الدعاية والإعلان وليس من الضروري أن يكونوا أصحاب خبرة في عمليّة الإنتاج ومواصفات المنتج نفسه، وذلك أمر طبيعي، لكنّهم قد يفهمون أمراً تقنيّاً متعلّقاً بالمنتج بطريقة خاطئة أو يغفلوا أحياناً عن صفة مهمة فيه، الجدوى من اطلاع موظف الإنتاج أو مقدّم الحلّ على الحملة قبل إطلاقها يكمن في تدارك أيّ خطأ تقني غير مقصود.

 

تذكّر دوماً أنّ نجاح أي عمل يعتمد على مدى تضافر جهود جميع القائمين عليه، النقاش والحوار مع الاختصاصيين والموظفين هو أمر مفيد وفعّال لإنجاح عملك، حاول دوماً أن تحصل من كل نقاش على أفضل ما ينطبق على عملك وتصل إلى الاسترتيجيّة الأمثل لتسويق عملك.

اشترك في النشرة البريدية هنا واحصل ( مجاناً ) و مباشرة على كتاب الكتروني لـ 9 استراتيجيات لزيادة مبيعات والحصول على عملاء جدد

التعليقات

يجب أن تكون مسجلاً معنا لتكتب تعليق.

حول الكاتب

A passionate learner